مركز إعلام حقوق الإنسان والديمقراطية شمس

Human Rights and Democracy Media Center SHAMS

 رام الله: اختتم مركز إعلام حقوق الإنسان والديمقراطية ” شمس″ في مدينة رام الله، وبالتعاون مع وزارة التربية والتعليم العالمي والمعهد الوطني للتدريب التربوي دورة تدريبية حول الديمقراطية وحقوق الإنسان. لمجموعة من معلمي ومعلمات التربية الإسلامية من عدد من المحافظات.

وهدفت الدورة التدريبية إلى بناء قدرات معلمات ومعلمي التربية الإسلامية حول مفاهيم الديمقراطية وحقوق الإنسان والمواطنة والحريات الأساسية التي وردت في الاتفاقيات الدولية لحقوق الإنسان والقوانين والتشريعات الفلسطينية، وتعزيز قدراتهم في التفكير النقدي والإبداعي .

وافتتح الدورة التدريبية الأستاذ مروان بكير من المعهد الوطني للتدريب التربوي مرحباً بالحضور وشاكراً مركز ” شمس″ على تنظيم هذه الدورة التدريبية، ومعرفاً بالمعهد الوطني للتدريب التربوي ودوره في تقديم التدريبات المختلفة للمعلمين .

وبدوره تناول المدرب حذيفة سعيد الحديث حول مفهوم المواطنة واستعراض تاريخي لها في الحضارات الإغريقية واليونانية والرومانية، والدولة القومية، وصولاً إلى وثائق التنوير وتعريف المواطنة لغةً واصطلاحاً والبحث في جوهر المواطنة القائم على المشاركة والمساواة.

فيما تناول الدكتور موريس بقلة التفكير الناقد من حيث التعريف والخصائص والمهارات وأهميته، والعلاقة ما بين التفكير الناقد وحل المشكلات، وأهم المعوقات التي تواجه هذا النوع من التفكير، والتفكير الإبداعي وآلية تعزيزه واكتشافه، والاستفادة منه عبر البناء عليه ومراكمته، وأهمية هذا النوع من التفكير على المستويين الشخصي والعام.

من جهته تحدث المدرب إسلام التميمي حول حقوق الإنسان: تعريفها، خصائصها، أنواعها، الاتفاقيات والمعاهدات الدولية، كالإعلان العالمي لحقوق الإنسان، العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية ، والعهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية .

أما المدرب فضل سليمان تناول مفهوم حرية الرأي والتعبير وفوائدها في تعزيز وحماية حقوق الإنسان، وفضح الانتهاكات التي تقع عليها، ومميزات حرية التعبير، وأهمية الدفاع عنها، الحق في التجمع السلمي مضمونه وقيوده وإشكاليه في الحالة الفلسطينية، الحق في التعليم كحق من حقوق الإنسان، وأبرز الانتهاكات التي تقع ضده وآلية صونه، حرية المعتقد والحرية الدينية، والكفاح التاريخي من أجل الحرية الدينية، ودور الاتفاقيات والمواثيق الدولية في تعزيز ذلك .